<img height="1" width="1" style="display:none" src="https://www.facebook.com/tr?id=917864445612444&amp;ev=PageView&amp;noscript=1">
بواسطة: Antonino Cantone تشغيل May 17, 2020 10:05:48 AM
طباعة / حفظ كملف PDF
يشارك

ماذا تعني لنا الحياة الصحية والنظيفة

الحياة الصحية والنظيفة: ماذا تعني لك؟

 

يعتبر توفر المياه النظيفة من أهم العوامل المساهمة في ضمان نمط حياة صحي. استشارية الحياة الصحية جينا كوفيلو من شركة "تيك غود كير إن واي سي" للاستشارات حدّدت ترشيح المياه كأحد الطرق الأساسية لتطهير وتنقية حياتك اليومية. لكن ماذا لو كانت هناك طريقة تتأكد بها من أن المياه التي تصل عبر أنظمة السباكة إلى منزلك تصل بأنظف طريقة ممكنة؟

 

لنتعرّف على الطرق التي يمكن بها أن يكون لأنظمة توزيع المياه الصحية والنظيفة تأثير إيجابي عليك وعلى عائلتك، ولماذا تلتزم فلوڠارد CPVC بفلسفة الحياة الصحية والنظيفة.

 

تغذية الجسم

 

حوالي 60% من جسم الإنسان يتكون من الماء. علاوة على ذلك، وبحسب مجلة الكيمياء الحيوية، فإن المياه تشكّل 73% من بنية الدماغ والقلب. لذلك يمكن القول أننا لا نعتمد على المياه في البقاء على قيد الحياة فحسب، بل نحن مشكّلون من الماء. وكل ما يدخل أجسامنا، يكون له في النهاية تأثير مباشر على كيفية أداء الجسم لوظائفه.

 

الماء ينظم درجة حرارة اجسامنا عبر التعرّق والتنفس. كما أنه يساعد على الهضم والتخلص من الفضلات. ويسمح لخلايا أجسامنا بالتكاثر والقيام بوظائفها طوال اليوم، كما أنه يوصل الأكسجين إلى كامل الجسم حتى نتمكن من أداء أبسط الأنشطة البدنية والذهنية التي نقوم بها. إن اعتمادنا على المياه هو ما يجعل تكنولوجيا فلوڠارد CPVC حل السباكة غير المعدني الأكثر طلباً لدى العائلات التي تعي أهمية الصحة.

 

 

الحد من البكتيريا

اسم فلوڠارد CPVC هو مرادف للمياه النظيفة نظراً لمقاومة أنظمته للبكتيريا والمواد الكيميائية الضارة. البكتيريا الضارة التي تنقلها المياه يمكن أن تسبب أمراض تتفاوت بين الطفيفة والمميتة للبشر، مثل داء الفيالقة وبكتيريا العصيات القولونية وعدوى الزائفة الزنجارية، والتي تبدأ بالتطور والنمو بداخل أنابيب السباكة على شكل غشاء حيوي رقيق أو تكدّس للكائنات المجهرية. حيث أنها تلتصق بأسطح الأنابيب وتنمو، أحياناً خلال ساعات فقط.

 

إلا أن أنابيب فلوڠارد CPVC تشتهر بمقاومتها الاستثنائية لتشكّل الغشاء الحيوي الرقيق أو تكدس الكائنات المجهرية بفضل أسطحها الملساء والقوية. كما يساعد ذلك في الحد من ترشيح المواد الكيميائية، أي إطلاق أقل قدر ممكن من الجزيئات بداخل أسطح الأنابيب، ما يضمن بقاء المياه في منزلك نقية كما يجب أن تكون.


التطهير والتعقيم في المنزل

 

بقدر أهمية المياه النظيفة لجسمك، من المهم أيضاً تذكر التهديد الذي تشكله البكتيريا التي تتواجد مسبقاً في المنزل.

 

تحققت دراسة قامت بها مختبرات مؤسسة تشارلز ريفر من تكاثر الكائنات الحية الدقيقة في نقاط معينة تتجمع فيها البكتيريا عادةً في المنزل. كما يمكن إيجاد العصيات القولونية، وهي نوع من البكتيريا، على بعض الأدوات المنزلية الشائعة بالإضافة إلى الغشاء الحيوي الرقيق المتشكل من الكائنات الدقيقة في بيئة المنزل، والتي يمكن أن تنقسم وتتكاثر بسرعة تصل إلى 20 دقيقة.

 

يتم الحد من تكاثر البكتيريا الضارة بشكلٍ كبير من خلال الحفاظ على معايير النظافة في كل غرفة، وبخاصةٍ الأسطح التي يتم إعداد الطعام عليها، ومن خلال غسل الأيدي بشكلٍ منتظم بالمياه الآمنة والنظيفة. وخاصية مقاومة الجراثيم بداخل أنابيب فلوڠارد CPVC تشكّل خط الدفاع الأول في المنزل.

 

تشجيع النمو الإيجابي

إن الهدف الأهم لشركة فلوڠارد CPVC هو تمكينك من حماية عائلتك ومستقبلهم من خلال المساهمة في الحفاظ على بيئة منزلية أكثر أمناً ونظافة. من السهل أحياناً التقليل من دور نظافة المياه في ذلك، إلا أن تحليلات دراسات أجريت في الهند أظهرت أن إمكانية الوصول إلى موارد مياه صحية إلى جانب الممارسات النظيفة له تأثير كبير على الإصابة بإعاقة النمو أو التقزم في مراحل الطفولة المبكرة.

 

تشجع أنابيب فلوڠارد الممارسات الإيجابية في أنظمة السباكة المنزلية، بتوفير مادة أقوى وأكثر مقاومة يمكنها إيصال مياه صحية نظيفة إلى منزلك لسنوات كثيرة قادمة من الحياة الصحية.

 

اقرأ كتابنا الإلكتروني عن المياه النظيفة هنا.