<img height="1" width="1" style="display:none" src="https://www.facebook.com/tr?id=917864445612444&amp;ev=PageView&amp;noscript=1">
بواسطة: Antonino Cantone تشغيل Jun 29, 2020 8:26:14 AM
طباعة / حفظ كملف PDF
يشارك

ما هي الأسئلة التي يطرحها أصحاب المنازل على مختصّي التركيب عن

لتيسير تجربة تحوّل إلى أنابيب ووصلات CPVC تكون مرضية لكل الأطراف، من المهم أن تتمكن من إطلاع فريقك وعملائك على ما يحتاجون لمعرفته. ما الذي يتم تركيبه، وما يمكنهم توقعه أثناء عملية التركيب، وما يخبئه لهم النظام الجديد، وفي قلب ذلك كله تقع فلوڠارد CPVC.

 

توقع تلقي الأسئلة التالية حول المواد والأدوات التي قمت باختيارها، واستعد بالإجابات، مع التذكير بكيفية تمكينها من توفير المال على المدى الطويل.

 

كم منها سنحتاج؟

 

أنابيب CPVC قوية وصلبة، وقادرة على تحمّل درجات الحرارة العالية والضغط العالي. لهذا نحتاج إلى مواد أقل، حيث تم تصميم الأنابيب والوصلات لتحافظ على مستوى تدفق صحي مع الحفاظ على أحجام المواد صغيرة ومتعددة الاستخدامات. واستخدام مواد أقل يعني بلا شك تكاليف شاملة أقل.

 

كم من الوقت من المتوقع أن تستغرق عملية التركيب ؟

 

الوقت المستغرق في التركيب أقل بكثير مقارنة  بالأنابيب الخضراء PPR بفضل استخدام لحام الإسمنت المذيب مما يقلل عدد الأيدي الماهرة والساعات المطلوبة. كما تخلق أنظمة CPVC القوية والموثوقة وفورات على المدى الطويل، مع عملية إصلاح بسيطة تتضمن استخدام الإسمنت على جزء صغير بدلاً من إزالة واستبدال أقسام كاملة من النظام. وقد أبلغ الكثير من المقاولين عن وفورات في تكاليف العمال تصل إلى 50% بتركيب أنظمة CPVC بدلاً من الأنابيب الخضراء PPR.

 

ما مقدار التعطيل المتوقع أثناء عملية التركيب؟

في عملية تطوير منزلي كبيرة كما هو الحال في تحديث نظام مائي، سيكون هناك تعطيل لا يمكن تجنبه بلا شك للحياة اليومية لبعض الوقت. لا يتميز تركيب أنظمة فلوڠارد CPVC بأنه سريع وفعال التكلفة فحسب، بل هو أيضاً أكثر أماناً لعمال التركيب والسكان ومجتمعاتهم. يتطلب تركيب أنظمة CPVC أدوات بسيطة لا تتطلب مصدر حرارة خارجي أو كهرباء، وبذلك تلغي الحاجة لاستخدام معدات ثقيلة. لذلك يمكنك توقع تعطيل أكثر أماناً ليومك بينما يتم تركيب النظام، والاستمرار بالتمتع بالهدوء والسكينة!

 

كما أنه يتم تقليل التعطيل المستقبلي لأدنى حد بفضل استخدام أنظمة CPVC للرقع الإضافية من لحام الاسمنت المذيب. بينما يولد لحام أنابيب PPR نتوءات داخلية كبيرة في كل قسم، وجزء كبير منها يحتاج إلى قطع عند التحقق من أي مشاكل قد تظهر، قبل إمكانية إعادة تشغيل النظام.

 

كيف أعرف أن النظام ناجح؟

 

العملاء الذين يقومون بترقية كبيرة لمنازلهم بإمكانهم دائماً الاستفادة من بعض التطمين، لذا من المفيد تزويدهم ببعض النصائح المفيدة لمساعدتهم على التعرف على جودة إمدادات المياه السكنية في المستقبل. على سبيل المثال، الكدر أو الضبابية في المياه هي عادةً إشارة على كائنات مسببة للأمراض أو مواد كيميائية محتملة. والشعور "اللزج" بعد غسل يديك يمكن أن يكون مؤشراً على تراكم المغنيسيوم أو الكالسيوم. والصبغة الصفراء أو البرتقالية أو البنية أو حتى الزرقاء للمياه هي إشارة قوية على أن البكتيريا أو المعدن المتآكل قد وصل إلى إمدادات المياه.

 

تمنع أنابيب ووصلات فلوڠارد CPVC مثل هذا التلوث الجرثومي والكيميائي بفضل قوتها وسطحها الأملس، مما يجعلها مقاومة بشكل طبيعي لتشكّل الغشاء الحيوي الرقيق والرشح الكيميائي. وهذا التحوّل إلى أنظمة CPVC هو الدفاع القوي ضد أي مواد متطفلة وغير مرغوبة.

 

متى سأحتاج إلى إجراء ترقية جديدة؟

 

يمكن القول إن هذا هو أحد أصعب الأسئلة، لأننا في نهاية الأمر غير متأكدين من الإجابة. أنظمة أنابيب فلوڠارد CPVC التي تم تركيبها منذ أكثر من 50 عاماً لا تزال سليمة وتعمل بشكل جيد، لذلك ليس من الواضح بالفعل متى ستكون هناك حاجة لاستبدالها.

 

لكن ما نعرفه هو أن أنظمة CPVC خيار قوي لبناء منازل نظيفة للمستقبل؛ ومع عمل الشركات والعائلات حول العالم لتقليل استهلاك الطاقة، تساهم CPVC مساهمة كبيرة في ذلك. فهي تتطلب طاقة أقل من معظم أنواع البوليمر نظراً لمحتواها المنخفض من البترول، كما تتطلب طاقة أقل للنقل مقارنة بالنحاس وتستخدم وقود أحفوري أقل بكثير من أنابيب PPR.

 

اتخاذ قرار الترقية إلى أنظمة فلوڠارد CPVC يكافئ صاحب المنزل بالعديد من منافع المياه النظيفة والآمنة. كما أنه يفيد مختصَي التركيب بتوفير بيئة عمل آمنة ويفيد المجتمعات بتوفير مكان عمل خالي من التعطيل.

 

قم بتنزيل دليل سلامة المياه اليوم حتى تتمكن من الإجابة على جميع أسئلة عميلك.

 

انضم إلى النشرة الإخبارية للحصول على المشورة والأخبار التي يتم تسليمها إليك مباشرةً!