<img height="1" width="1" style="display:none" src="https://www.facebook.com/tr?id=917864445612444&amp;ev=PageView&amp;noscript=1">
بواسطة: Antonino Cantone تشغيل Dec 14, 2020 1:00:00 AM
طباعة / حفظ كملف PDF
يشارك

السلامة أولاً: تقييم بيئات تركيب أنظمة CPVC

كيف يمكنك التأكد من أنك تعمل بالطريقة الأكثر أماناً؟ إن العمل الذي نقوم به يتطلب جهداً بدنياً، وأحياناً يتطلب تركيب الآلاف من الأنابيب والوصلات في البيئات والمنشآت الأكثر تحدياً. 

 

لكن لا يقتصر الأمر على كونه يشكل تحدياً. حيث تعد عملية تركيب الأنابيب والوصلات لأنظمة توزيع المياه أكثر حساسية وتتطلب دقة أكبر من عمليات التركيب الاعتيادية. لأن ما تقوم به لا يقتصر تأثيره على الأداء العام لمبنى معين، بل على صحة عملائه وقاطنيه.

 

إذاً كيف يتم التعامل مع جانب السلامة في عمليات تركيب أنابيب فلوڠارد® CPVC الاعتيادية مقارنة بتركيب أنابيب PPR؟ لنقيّم معاً اعتبارات السلامة خلال عملية التحضير والتركيب وصولاً للأداء.

 

التحضير

فلوڠارد CPVC

PPR

  • يتطلب ارتداء قفازات سلامة

  • قطع الأنابيب، تهذيب الحواف وإزالة الأتربة والرطوبة
  • يتطلب ارتداء قفازات وملابس وقاية أخرى

  • الانتظار حتى تسخن أداة اللحام

  • إذابة الأنابيب والوصلات باليد بأداة اللحام (يتطلب استخدام القوة، كما انه متعب جداً عند تركيب أحجام أنابيب كبيرة)

 

النتيجة  - عملية تركيب أنابيب فلوڠارد CPVC سريعة وبسيطة وخالية من المخاطر للسبّاك ومن حوله، في حال اتباع خطوات التركيب بالشكل الصحيح. عملية تركيب أنابيب PPR تنطوي على خطورة لا يمكن تجنبها، وتتطلب استخدام أدوات لحام حساسة ومجهدة وخطرة على ليد من مسافة قريبة.

 

التركيب

فلوڠارد CPVC

PPR

  • وضع الإسمنت المذيب على الجهة الخارجية 

من الأنابيب والجهة الداخلية من الوصلات


  • وصل الأنابيب بالوصلات

  • انتظار التصاقها قبل اختبارها
  • يوصى بارتداء قناع واقي لتجنب أبخرة أنابيب PPR

  • وصل أنابيب ووصلات PPR بأكبر قدر من الإحكام

  • انتظار التصاقها قبل اختبارها

 

النتيجة  - عملية تركيب أنابيب فلوڠارد CPVC البسيطة التي لا تتطلب سوى القطع واستخدام الإسمنت المذيب والوصل لا توفر الوقت فحسب، بل تقلل إلى حدٍّ كبير من مخاطر استنشاق الأبخرة السامة. بينما يتطلب تركيب أنابيب PPR مدة اطول  مما يخلق من جديد مخاطر لا يمكن تجنبها، وهذه المرة ذات طبيعة سامة جداً. 

 

الأداء

فلوڠارد CPVC

PPR

  • أنابيب ملساء من الداخل تصعّب تشكّل الغشاء الحيوي الرقيق أو البيوفيلم

  • مقاومة للتآكل بفعل الكلور

  • يمكن إصلاحها في دقائق باستخدام الإسمنت المذيب

  • درجة حرارة التشغيل القصوى المسموح بها = 93 درجة مئوية
  • التآكل  الداخلي يخلق سطح غير مستوي، يسمح بتشكّل ونمو البيوفيلم في الشقوق

  • يخترق حمض الهيبوكلوروز السطح الداخلي للأنابيب مع مرور الوقت

  • تتطلب الإصلاحات إن لزم الأمر الإزالة الكاملة للأقسام وإعادة تركيبها

  • درجة حرارة التشغيل القصوى المسموح بها = 70 درجة مئوية

 

النتيجة - تم تصميم أنظمة فلوڠارد CPVC لتوفر عمر افتراضي طويل للخدمة في استخدامات المياه الساخنة والباردة. كما تملك حد درجة حرارة تشغيل أعلى من أنابيب PPR وسطحها المكلور يخلق مقاومة طبيعية ضد تأثيرات الكلور وحمض الهيبوكلوروز المسببة للتآكل. كما أن سطح الأنابيب الأملس يحمي جدران الأنابيب من التشكّل السريع للبيوفيلم، وهي مادة لزجة تتكاثر عليها البكتريا والفيروسات المسببة لأمراض خطيرة.

 

لا تتمتع أنابيب PPR بنفس المقاومة للتهديد الطبيعي للتلوث البيولوجي والكيميائي الذي يحدث في كل أنظمة توزيع مياه الشرب. حيث أن بنيتها بحدّ ذاتها تجلعها عرضة للتحلل بفعل الكلور، مما يضاعف خطر تشكّل البيوفيلم والترشيح الكيميائي مع مرور الوقت.

 

نظرة أقرب من الداخل

 

كم من تهديدات السلامة المذكورة أعلاه تنطبق على آخر مشروع تركيب أنابيب قمت به؟ سيؤدي تقليل المخاطر في مكان العمل والتهديدات طويلة الأمد لجودة المياه إلى حماية فرق عملك وعملائك ومستقبل صناعتنا بشكلٍ عام. كل ما يتطلبه الأمر هو اتباع النهج الصحيح، واستخدام الأدوات المناسبة. 

 

لمعرفة المزيد عن أنابيب فلوڠارد CPVC، قم بتنزيل دليل التركيب الخاص بنا.

 

انضم إلى النشرة الإخبارية للحصول على المشورة والأخبار التي يتم تسليمها إليك مباشرةً!